مرحبا بكم فى منتديات ( توبيا سفاجا )
عزيزى الزائر يتوجب عليك التسجيل



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أهل البيت فى مصر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو عريف
Admin


عدد المساهمات : 111
نقاط : 337
تاريخ التسجيل : 14/04/2010
العمر : 58

مُساهمةموضوع: أهل البيت فى مصر   الخميس 22 أبريل 2010 - 11:32

أهل البيت في مصر
سيدنا الإمام الحسين
هو سيد الشهداء الإمام الحسين بن الإمام على كرم الله وجهه زوج السيدة فاطمة الزهراء بنت سيدنا رسول الله والذى ولد فى الخامس من شعبان سنة 4هـ واستشهد يوم الجمعة العاشر من محرم سنة 61هـ (يوم عاشوراء) وعمره 56 عاما.
زوجاته وأولاده
• السيدة (سلافة) وكان اسمها بالفارسية (شاه زنان) بمعنى ملكة النساء بنت يزدجرد بن انوشروان (ملك الفرس) وأنجب منها الإمام على الأصغر وكنيته أبو محمد ولقبه (زين العابدين) .
• السيدة (ليلى) بنت أبى مرة بن عروة بن مسعود الثقفى وأنجب منها على الأكبر .
• السيدة (فضاعة) وأنجب منها (جعفر) .
• السيدة (رباب) بنت امرئ القيس بن عدى (الكلبية) وأنجب منها (السيدة سكينة الكبرى) وعبد الله رضى الله عنهما.
• السيدة أم اسحق بنت طلحة بن عبيد الله (التيمية) وأنجب منها (السيدة فاطمة النبوية) رضى الله عنها.
السيدة زينب الكبرى
هى بنت الإمام على كرم الله وجهه زوج البتول بنت سيدنا رسـول الله وأخت
لحسنين ، وولدت رضى الله عنها فى شهر شعبان سنة 6 هجرية أى بعد مولد الإمام الحسين بعامين وتوفيت فى 15 رجب سنة 62 هـ أى عاشت من العمر 56 عاما مثل عمر الإمام الحسين.
تزوجت من ابن عمها سيدى عبد الله بن جعفر (الطيار) فى عهد الإمام عمر بن الخطاب بالمدينة وولدت له خمس وهم (على وعون وعباس ومحمد وأم كلثوم). وأهل البيت جميعا كانوا يرجعون إلى رأيها فأطلقوا عليها (صاحبة الشورى). ودخلت مصر فى شعبان سنة 61 هـ وكان الوالى ورجاله يعقدون جلساتهم بدارها وتحت رئاستها فأطلقوا عليها (رئيسة الديوان). وكانت دارها مأوى لكل ضعيف ومريض ومحتاج فأطلقوا عليها (أم العواجز). لها مشهد عظيم ومسجد معروف بميدان السيدة زينب بالقاهرة يؤمه الزوار من جميع البقاع للتبرك والدعاء وهذا المكان مشهور بإجابة الدعاء فيه.
السيدة سُكينة الكبرى
هى بنت الإمام الحسين وأمها السيدة رباب بنت امرئ القيس بن عدى بن أوس (الكلبى) ولدت رضى الله عنها سنة 47 هـ. تزوجت من سيدى عبد الله بن الإمام الحسن السبط بن الإمام على كرم الله وجهه، ثم تزوجت من مصعب بن عمير وولدت له الرباب. كانت السيدة سُكينة رضى الله عنها سيدة نساء عصرها ومن أجمل النساء وأظرفهن وأحسنهن أخلاقا ، اشتهرت رضى الله عنها بالشعر وكان يحضرها (من وراء حجاب) أمراء الشعر مثل الفرزدق وجرير ونصيب وجميل وغيرهما. توفيت رضى الله عنها سنة 117 هـ وقيل توفيت فى 5 ربيع الأول سنة 126 هـ ودفنت رضى الله عنها بمصر ولها مقام مشهود فى المراغة بمصر المحروسة.
السيدة فاطمة النبوية
هى بنت الإمام الحسين وأمها السيدة أم إسحاق (التيمية) بنت طلحة بن عبيد الله، وتزوجت من ابن عمها سيدى حسن المثنى بن الإمام الحسن السبط بن الإمام على وولدت له:
سيدى عبد الله ويلقب بالشريف المحض وسيدى إبراهيم ويلقب بالقمــــر وسيدى الحسن ويلقب بالمثــــلث ثم مات عنها زوجها سيدى حسن المثنى وتزوجت بعده من سيدى عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان وولدت له القاسم ومحمد .وكانت متكفله ب 7 بنات يتما و لذلك سميت ( أم اليتامى )
توفيت رضى الله عنها سنة 110 هـ ودفنت بالدرب الأحمر بمصر المحروسة.
السيدة عائشة
هى بنت الإمام جعفر الصادق بن الإمام محمد الباقر بن الإمام على زين العابدين بن الإمام الحسين بن الإمام على ، وأمها السيدة حُمَيدة وأبيها الإمام جعفر الصادق .
وأخيها الإمام موسى الذى لقب (بالكاظم) ولقبه الذى لقب به يغنى عن التعـريف به لأنه قيل فى معنى الكاظم الكثير منها: الإمام الكبير القدر الأوحد الحجة، ومنها كاظم الغيظ.
ففى وسط هذا المناخ المتوهج بنور النبوة تربت العابدة المجاهدة السيدة عائشة ، وكانت لها دلال مع الله حتى أنه ورد عنها أنها كانت تناجى ربها فتقول : وعزتك وجلالك لئن أدخلتنى النار لآخذن توحيدى بيدى وأطوف به على أهل النار وأقول وحدته فعذبنى.
وهذه المناجاة إن دلت فإنما تدل على شدة القرب من الله، وشدة العشم فى الله، والدلال معه سبحانه وتعالى. توفيت سنة 145هـ ولها مشهد عظيم ومسجد معمور بمنطقة القلعة بمصر المحروسة
السيدة نفيسة
هى بنت سيدى حسن الأنور بن الإمام زيد الأبلج بن الإمام الحسن السـبط بن الإمام على ، ولدت رضى الله عنها بمكة سنة 145هـ وتوفيت سنة 208هـ أى عاشت 63عاما.
تزوجت من إسحاق بن الإمام جعفر الصادق بن الإمام محمد الباقر بن الإمام على زين العابدين بن الإمام الحسين بن الإمام على ، وكان يدعى (إسحاق المؤتمن) وولدت له القاسم وأم كلثوم رضى الله عنهما.
عاشت بالمدينة وحجت أكثر من ثلاثين حجة أكثرها ماشية ولم تفارق حرم النبى ثم هبطت إلى مصر بعد زيارة سيدنا إبراهيم الخليل سنة 193هـ.
وكان الإمام الشافعى فى زمانها إذا مرض يرسل لها ليسألها الدعاء فلا يرجع الرسول إلا وقد شفى الشافعى من مرضه، فلما مرض مرضه الذى مات فيه أرسل للسيدة نفيسة يسألها الدعاء كعادته فقالت: متعه الله بالنظر إلى وجهه الكريم، فعلم الشافعى بدنو أجله.
وكان لها مجلس يحضره أعلام الأسلام فى مصر .. وكان يسالونها و يرجعون إليها....لذللك سميت (نفيسة العلوم ) دفنت رضى الله عنها بالمراغة بمصر المحروسة.
الإمام الشافعى
هو محمد بن إدريس الشافعى ، ويجتمع مع رسول الله فى عبد مناف.
ولد بغزة سنة 150 هـ وقال الربيع: دخلت على الشافعى ليلة موته، فقلت له: كيف أصبحت؟ قال: أصبحت من الدنيا راحلا ولإخوانى مفارقا ولكأس المنية شاربا ولسوء أعمالى ملاقيـا وعلى الكريم واردا ثم بكى.
من نظمه :يا آل بيت رسول الله حـبكم فرض من الله فى القرآن أنزلهيكفيكم من عظيم الفخر أنكم من لم يصل عليكم لا صلاة لهولد فى غزة وتفقه فى مكة على يد الشيخ مسلم بن خالد الزنجى ثم قدم المدينة ولزم الإمام مالك ثم رحل إلى اليمن ثم إلى العراق ثم إلى مصر سنة 199هـ
و هو أحد أعلام هذه الأمه وله مذهب باسمه يسير عليه الكثير من المسلمين
وتوفى بمصر سنة 204 هـ أى عاش 54 عاما
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://topia.iakouteforum.com
 
أهل البيت فى مصر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: منتدى التاريخ والحضارة :: منتدى التاريخ-
انتقل الى: